منتدي متخصص في كليات وتخصصات علوم الاتصال
 
الرئيسيةاليوميةالتسجيلدخول

آخر الافلام الوثائقية في منتدي السيناريوفيلم ثورة قوقيلالفيلم الرائع عناكب السامورايفيلم موت سوزان تميمفيلم هل السفرعبرالزمن ممكنفيلم الخراب الثالث علي شعب اسرائيلفيلم ماهي المافيافيلم مسجون في الغربة(قاتل الشرطة)فيلم الطبيب الجراح الزهراويفيلم العالم المسلم الإدريسيافلام سلسلة الحرب العالمية الثانية


شاطر | 
 

 السينـاريـو

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
علي ابوالقاسم
المدير العام
المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 134
نقاط : 388
تاريخ التسجيل : 04/01/2010

مُساهمةموضوع: السينـاريـو   الإثنين يناير 25, 2010 2:17 am

study


يعتبر السيناريو أحد أساليب الدراسات المستقبلية وهو يشبه التخطيط في كونه محاوله لرسم صورة معينة للمستقبل .

ويعتبر أسلـوب السيناريو من الأساليب الحديثة التي تتنوع أهميتها حيث يستخدم كأسلوب للتفكيـر ويمثل محاولة لتفـادي أو التغلب على المخاطر الناتجة عن التنبؤ المستقبلي ، وكذلك كأسلـوب لتنمية النشاط الذهنـي فهو يعتبر تهيئة لأذهاننا للنظر فـي أكثر من صورة وحيدة للمستقبل .


* مفهوم السيناريو :

مصطلح "السيناريو" ، أصبح كلمة شائعة، ارتبطت بالعمل الفني بعامة ، سواء كان للسينما أو المسرح أو التليفزيون أو غيرها . وهي في مفهومها العام تمثل الحبكة المأساوية للقصة أو الروايـة ، بتسلسـل أحداثها والتصرفـات المصاحبـة لكل حدث والمشاهد التـي تبرز الحدث والمفهوم أو الدرس المطلوب توصيله إلى الجماهير .

يكاد يكون مصطلح "سيناريو" من أكثر المصطلحات انتشاراً في العالم ويجري استخدامه في الكثير من المجالات : الفنية والسياسية والعلمية , وهو في أصله لفظة إيطالية مشتقة من كلمة "سينا" Scena ، بمعنى النظر , شاع استخدامها في أوروبا في مجال الأعمال الفنية في القرن التاسع عشر وانتقلت بعدئذ إلى باقي دول العالم وظلت تتداول حتى ظهور علوم المستقبل في النصف الثاني من القرن العشرين في أوربا ولم يجد المستقبليون العلمانيون لفظة تعبر عن أفكارهم وآمالهم في مجال الدراسة والتخطيط أفضل من كلمة "سيناريو" . وهي في السينما لا تنحصر في الجانب الروائي فحسب , بل تشمل كل الجوانب الفنية الرئيسية الخاصة بخلق المشاهد من روائية أو تسجيلية أو جمالية , وللتمييز بين شمولية السينما والسيناريو الروائي ابتدعوا كلمة "سكرين بلاي" Screen Play ، للتعبير عن السيناريو الروائي ثم كلمة "سكريبت" Script ، التي تعني النص الكتابي .

وهناك عدة تعاريف للسيناريو منها :

- وصف لمستقبل ممكن أكثر من كونه عرضاً لتنبؤ محتمل أو لمستقبل فعلي .
- تتابع مفترض لأحداث مستقبلية .
- منظومة عمل ، تبرمَج من خلال جدول "برنامج" لمواجهة الأحداث والتطورات الرئيسية المستقبلية في إطار التخطيط المستقبلي للدولة أو المؤسسة وبما يحقق نجاح الأهداف المستقبلية .
- وصف لوضع مستقبلي ممكن أو محتمل أو مرغوب فيه مع توضيح لملامح المسار أو المسارات التي يمكن أن ينجم عنها هذا الوضع المستقبلي وذلك انطلاقاً من الوضع الراهن أو من وضع ابتدائي مفترض .


* أهمية وضع السيناريو :

1- أحد الأساليب العلمية المدنية الحديثة المستخدمة في عملية التخطيط للمستقبل .
2- يدرس ظاهرة التطور والنمو في الحوادث والظواهر في الماضي والحاضر والمستقبل .
3- أن دراسة المستقبل من خلال السيناريوهات تعتبر مناسبة لاستطلاع الآفاق المستقبلية لمجتمع ما وكذا للتأمل في واقعه ، وتتيح للمجتمع أن يعرض نفسه ويتعمق في فهم تاريخه ويستخلص منه الدروس والعبر .
4- أنه عمل إيضاحي في المقام الأول فمن خلال وضع السيناريوهات يمكن للمجتمع أن يميز بين ما هو موضوعي وحتمي وما هو ذاتي وإرادي في تحديد ملامح المستقبل .
5- أنه عمل توجيهي أو إرشادي فهو يرشد رجل السياسة أو الاقتصاد أو الإداري المسئول عن اتخاذ القرار أو نوع التغيير الذي يمكن إحداثه وهل هو جذري أو تطويري .
6- أنه يجعل التنمية وملامحها المستقبلية عملاً تعاونياً بحيث لا يكون السيناريو من صنع فئة معينة تحتكر صناعته وبناءه .


* أهداف السيناريو :

على الرغم من تباين الرؤى بين المشتغلين بالدراسات المستقبلية إلا أنهم يُجمِعون على أن الأهداف والفوائد التي تسعى السيناريوهات المستقبلية إلى تحقيقها تتحدد بالآتـي :

- عرض الاحتمالات والإمكانيات والخيارات البديلة، التي تنطوي عليها التطورات المستقبلية كما تكشف عنها السيناريوهات المختلفة .
- عرض النتائج المترتبة على الخيارات المختلفة في السيناريو وتركيز انتباه متخذي القرار في الفاعلين الرئيسيين وإستراتيجياتهم وفي العمليات أو العلاقات السببية والنقاط الحرجة .
- تمكين الجماهير من التفكير في كل الأمور المتعلقة بالمستقبل واستثارة النقاش فيها واستدعاء ردود الفعل في شأنها .
- التوصل إلى توصيات ( في بعض الحالات الخاصة ـ وخصوصاً في مجال الاقتصاد ) في شأن الخيارات والقرارات التي ينبغي اتخاذها من الآن للوصول إلى الوضع المستقبلي المرغوب فيه بعد فترة زمنية محددة .


* أنواع السيناريوهات :

حدد العالم "سلافتر" Slaughter أربعة أنواع من السيناريوهات، هي :
ـ السيناريو المرجعي أو سيناريو استمرار الوضع القائم Status quo Scenario .
ـ سيناريو الانهيار Collapse Scenario : وهو يمثل عجز النسق عن الاستمرار ، أو فقدان قدرته على النمو الذاتي أو بلوغ تناقضات النظام حداً يفجره من داخله .
ـ سيناريو العصر الذهبي الغابر أو السيناريو السّلفي أو سيناريو الحالة المستقرة Return or steady state Scenario : وهو مبني على العودة إلى فترة زمنية سابقة يفترض أنها تمثل الحياة المستقرة .
ـ سيناريو التحول الجوهري Transformation or Fundamental Change Scenario : وهو ينطوي علـى حدوث نقلة نوعية في حياة المجتمع ، سواء كانت اقتصادية أو تكنولوجية أو سياسية أو اجتماعية .

أمّا العالم "جوديه" Godet M، فقد حدد أنواع السيناريوهات بثلاثة هي :
ـ سيناريو مرجعي : يعبِّر عن الوضع الأكثر احتمالاً لتطور الظاهرة محل البحث .
ـ سيناريو متفائل : يعبِّر عن الأمل في مسار تطور الظاهرة .
ـ سيناريو متشائم : يعبِّر عن النقيض للسيناريو الثاني في حالة عدم توافق الظروف والاتجاه بالحال إلى كارثة أو موقف صعب .
وهناك العديـد مـن أنواع السيناريوهات تمخضت بها اجتهادات العلماء بمدارسهـم المختلفـة ولكن يبقـى مُقترح سيناريوهات "جوديه" هـو الأكثر استخداماً .


* عناصر السّيناريو :

1- وصف وضع مستقبلي :
قد يعني وصف خصائص ظاهرة كالتطور التكنولوجي لمؤسسة ما خلال عقدَين من الزمان أو وصفاً لنظام حكم عام 2015 وما يتمتع به من قدرات وتأثير إقليمي وعالمي أو وصف تنظيم عسكري يطّرد تطوره . وهو ينقسم إلى قسمين :

أ. السيناريوهات "الاستطلاعية" Exploratory :
يمثل فيها الوضع المستقبلي محل الاهتمام وضعاً مستقبلياً ممكناً Possible أو محتمل الحدوث Probable Potential .
ويستند مخطِّط السّيناريو إلى الاتجاهات والمعطيات العامة القائمة في محاولة لاستطلاع ما يمكن أن تسفر عنه الأحداث والتصرفات المحتملة أو الممكنة من تطورات في المستقبل . ولهذا يمكن وصف السيناريو في هذه الحالة بأنه " تنبؤ مشروط " ينبثق منه عدد كبير من الاحتمالات الناجمة عن استخدام الخيال الواسع . كما يطلق عليه في أحيان أخرى " السيناريو المتوجه إلى الأمام" Forward Scenarios .

ب. السيناريوهات " الاستهدافية " Normative أو " المرّجوة " Anticipatory :
وهى السيناريوهات، التي تشمل في البدء مجموعة أهداف ينبغي تحقيقها مستقبلاً وتتخذ صوراً مستقبلية متناسقة . ويعتمد مخطِّط السيناريو الأوضاع الحاضرة لكي يكتشف المسارات الممكنة لتحقيق الأهداف المرجوة مستقبلاً محدداً النقاط الحرجة التي تتطلب اتخاذ قرارات أو تصرفات مهمة . ويطلق على هذه العملية " التصور العكسي" Back Casting. كما يمكن وصف السيناريو الناتج منها بأنه " سيناريو راجع/ مرجعي " . كذلك يمكن الحديث عن عملية " تخطيط للسيناريو" Design Planning، بمعنى " السيناريو الخططي " وليس كتابة سيناريو فقط .

-2 وصف مسار أو مسارات مستقبلية :

ويتمثل في وصف المسارات التي يمكن أن تسفر عن الوضع المستقبلي . ويقصد بذلك وصف التتابع المفترض أو التداعيات المتصورة للظواهر محل البحث عبـر الزمن وذلك انطلاقاً مـن الوضع الابتدائي الفعلي أو المفتـرض فـي حالة " السيناريـوهات الاستطلاعيـة " أو من الصـورة المستقبليـة المرجـوة فـي حالة " السيناريـوهات الاستهدافية " . ومن المهم التمييز بيـن الأحـداث Events والتصرفـات Actions التي ينتج عن وقوعها وتفاعلها بشكل محدد للمسار المستقبلي .

الأحداث : وقائع غير مقصودة ولا يمكن لمتخذ القرار التحكم فيها خلال الفترة الزمنية التي يغطيها السيناريو ( مثل التغير عقدي الأحوال الجوية/ الكوارث الطبيعية/ الاكتشافات التكنولوجية... الخ ) . والأحداث بصفة عامة تعتبر متغيرات خارجية في عملية بناء السيناريو.
التصرفات : تغيرات مقصودة أو متعمدة في الظواهر الداخلة على السيناريو ومن ثم فهي تخضع لقرارات متخذ القرار أو لتصورات تصميم السيناريو ( مثل التغير في الهيكل الاقتصادي/ الاجتماعي... الخ ) ويمكن استقراء التصرفات من خلال فهم مصالح الفاعلين أو نوعية الأهداف المرجوة .

-3 الوضع الابتدائي :
هو نقطة الانطلاق التي تمثل مجموعة البيانات أو " الشروط الأولية " Initial Conditions التي تحدَّد بدقة؛ لأنها تمثل الخلفية الرئيسية لتتابع الأحداث عبر الزمن في السيناريو وتنتهي إلى الصورة المستقبلية في حالة " السيناريوهات الاستطلاعية " .

كما أنها تمثل نقطة الأصل التي يتعين الرجوع إليها من الصورة المستقبلية المبتغاة عبر مسارات بديلة في حالة " السيناريوهات الاستهدافية " . ومن المهم تمييز نوعَين من العوامل داخل الشروط الأولية للسيناريو هما : الوقائع والقوى الفاعلة . وقد يعبِّر الوضع الابتدائي عن مجموعة من الظروف الفعلية يمكِّن تحليلها والبحث عن احتمالات تغيُّرها من رسم المسار الممكن عبر الزمن المستقبلي. إن عملية بناء السيناريو، هنا تتمثل في السعي إلى الإجابة عن أسئلة من نوع : ماذا يمكن أن يحدث لو حدث كذا ؟ What Would Happen If .

يقصد بالوقائع : حقائق الأوضاع الاقتصادية والاجتماعية والتكنولوجيا والسياسية والمؤثرات الخارجية والاتجاهات العامة السائدة والاتجاهات المغايرة البازغة .
القوى الفاعلة Actors : القوى الحكومية وغير الحكومية صاحبة الأثر الأكبر في تشكيل الأحداث سواء بالفعل أو برد الفعل ويُعد تحديد هذه القوى وتحليل سلوكها والوقوف على مشروعاتها وخططها وإستراتيجيتها المستقبلية من الأمور بالغة الأهمية في بناء السيناريو
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://communication.yoo7.com
 
السينـاريـو
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: منتدي السيناريو :: السيناريو الفني-
انتقل الى: